الخروج من الافكار

في هذا المنتدى يمكنك مشاركة ومناقشة المواضيع باللغة العربية

Moderator: Shana

Post Reply
Asmaa all Aalmahdi
Posts: 7
Joined: Sat Oct 03, 2020 4:31 pm

مرحلة الخروج من الافكار.
هي مرحلة عدم اعطاء الحياة لصفات هذه الافكار..فنحن من نخلق عالمنا بأفكارنا وبأعطاء الحياة لهذه الافكار.
فإما أفكارا حرة بناءة تنهض بها ارواحنا وإما أفكارا هدامة تنهض بها أنفسنا.
كل فكرة داخلنا تريد بعض الاوكسجين لتعيش وتكبر وتتمكن منا وتندمج معنا..
الغضب والشر والشك صفاة موجودة تفعلها الفكرة السيئة..تغذيها بما تحتاج من حديث النفس فتنهض بكل قوتها للفتك بمن حولها لكن لو حاولنا ان يكون الغضب ليس فاعلا كفكرة بل مجرد سحابة تمر لا اغذيها بطاقة التمكن بل اعطيها طاقة الصمت والمراقبة سنجدها تتبدد بلا تجلي في عالمنا او مواقفنا..
و الفكرة البناءة التي بها محتوى الرحمة والانسانية تستحق ان اغذيها وأنميها واراقبها واربيها كي تكون من اسمى الصفاة التي وجب التحلي بها.
انت وانا والكل بحاجة للمعرفة وهي التغذية الحقيقة لكل الصفاة الانسانية التي منها تنهض الارواح..نحتاج ان تكون افكارنا ومضة أمل في الحق الذي غاب واصبح غريبا في زمننا هذا.
فسيفنا اليوم هو المعرفة وقتالنا هو من اجل فكرة اتت لترسخ داخلنا ان منهج الله الحقيقي يكمن بمعرفته وتطبيقه.
نحن فكرة وواجبنا ان نكون مصدرا للافكار الحية التي تحيا به البشرية.
نهارنا محتاج للشمس
وليلنا محتاج للقمر
ونحن ذرة نور من نور الله على هذه الارض ومتى ماوجدنا تلك الذرة نضجت فكرة،وسنجني من بستان افكارنا الجنان.
Post Reply